"الحوار الثقافي بين الشرق والغرب".. كتابا جديدا للأعلى للشؤون الإسلامي

أصدرت الهيئة المصرية العامة للكتاب في إطار مشروعاتها الثقافية ضمن سلسلة إصداراتها الحديثة والمتميزة كتاب "الحوار الثقافي بين الشرق والغرب"، والذي أعدته الإدارة المركزية للسيرة والسنة بالمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، وتحت إشراف وتقديم الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف.

وقالت وزارة الأوقاف في بيان لها "في إطار التعاون بين وزارتي الأوقاف والثقافة جرى إصدار الكتاب، ويؤكد هذا الكتاب أن الحوار ضرورة لبناء جسور التفاهم والتقارب بين الأمم والشعوب، حيث يقول الحق سبحانه "يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا"، ويعمل على نشر وترسيخ ثقافة التسامح ، والتعايش السلمي بين البشر، واعتماد لغة الحوار بديلا للصدام والاحتراب".

ويدعو الكتاب، بحسب بيان للأوقاف، إلى تحكيم لغة العقل، وسعي جميع الأطراف إلى نبذ العنف، والكراهية، والتطرف، والإرهاب، وتجنب جميع مظاهر الأنانية والاستعلاء في التعامل مع الآخر، والتركيز على الإفادة من النافع والمفيد، واحترام خصوصيات المختلف ثقافيا.

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية