أسامة نبيه: الزمالك يفكر في كوبر.. ومشكلة الفريق ليست فنية فقط

قال أسامة نبيه نجم الزمالك ومصر السابق إن إدارة النادي تفكر في التعاقد مع المدرب الأرجنتيني هيكتور كوبر الذي قاد الفراعنة لمونديال 2018.

وصرح نبيه (44 عاما) "كان لدي بعض المعلومات لتواصل الزمالك مع كوبر لتدريب الفريق".

وأضاف في تصريحاته عبر قناة أون سبورت "معلوماتي كانت بأن ذلك سيحدث خلال يومين أو حدث بالفعل يوم أمس (السبت)".

وأشار "منذ فترة عملي مع كوبر ومعلوماتي أنه يفضل العمل مع المنتخبات بسبب عامل السن".

مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك كشف في وقت سابق تحديد مصير ميلوتين سيردويفيتش "ميتشو" يوم الإثنين المقبل، وذلك بعد الخسارة أمام مازيمبي. (طالع التفاصيل)

ماذا عن ترشيحك لتدريب الزمالك؟ يتحدث نبيه المدرب الأسبق لنادي مصر وفريق الكوكب السعودي "هذا شرف عظيم وفوق رأسي بكل تأكيد".

وأردف المدرب العام الأسبق لمنتخب مصر "ولكن الأهم ماذا ستفعل عندما تنال هذا الشرف. عليك دائما العمل على إسعاد الجماهير وتحقيق أحلامهم".

FilGoal.com كشف في وقت سابق عن طرح اسم أسامة نبيه للعمل في الفترة المقبلة داخل الزمالك. (طالع التفاصيل)

ما هي مشاكل الزمالك؟ سؤال أجاب عنه أسامة نبيه بشكل مطول وشرح وجهة نظره قائلا:"الزمالك به مجموعة جيدة جدا من اللاعبين، ولكن بعض المفاهيم المغلوطة فنيا وإداريا تتسبب في المشاكل".

وشرح "الالتزامات أصبحت عديدة على الأندية، وسقف الأسعار أصبح مرتفعا للغاية بالنسبة للاعبين وتلك الأزمة ليست في الزمالك فقط بل في مصر بالكامل. تلك الأمور تسببت في حالة الخلط بين الأمور الفنية والإدارية وتسببت في المشاكل".

وأردف "اللاعب بشر في النهاية والضغوط النفسية تؤثر عليه بكل تأكيد. ضغوط لا يمر بها اللاعب الأوروبي فلا تجده يُفكر في المبلغ الذي يتواجد في حسابه البنكي".

واستكمل "عليك أن تكون واقعيا عندما تتعامل مع تلك الضغوط. الأمر مرتبط فنيا وإداريا".

العلاج

أسامة نبيه وضع "روشتة" لعلاج الأزمة، قائلا:"في البداية عليك تنظيم العملية بالكامل. تعلم أنك في يوم كذا ستدفع قيمة كذا، وفي شهر كذا ستحصل على قيمة كذا. تلك التزامات عليك ترتيبها بالكامل...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية