أصالة تثير الجدل فهل انفصلت عن زوجها وما علاقة عبد المجيد عبد الله؟.. وتخسر صديقاً آخر بعد أحلام

  • نورت
  • الأثنين 2 ديسمبر 2019 - 09:25

عبد المجيد عبد الله- أصالة

رغم أن الفنانة السورية أصالة نفت خبر انفصالها عن زوجها المخرج طارق العريان، لكن تلك الشائعة لا تزال تلاحق أصالة بشكل كبير، واي موقف يخرج عنها يُفسر في سياق علاقتها مع زوجها.

وهذا الأمر حصل من جديد عندما أعادت أصالة نشر تعليق كتبته الفنان السعودي عبد المجيد عبد الله عبر حسابه الخاص على أحد مواقع التواصل الإجتماعي جاء فيه العبارة التالية: المرء مهزوم بمن يحب .

اعادة نشر أصالة للعبارة التي كتبها عبد الله، خطوة اثارت الجدل من جديد فاعتبر بعض متابعيها انها دليل على ان هناك خلاف كبير وقع بينها وبين زوجها طارق العريان وربما بالفعل انفصلا عن بعضهما.

وأعلن الشاعر الغنائي مشعل موقفاً صادماً اليوم من علاقته بالفنانة السورية أصالة التي كتب لها كلمات عدد من الأغنيات منها :حضرة الموقف، تقريباً أنا، وليه إله.

وكشف مشعل عن خلافه مع أصالة الذي وصل إلى حد إعلانه أن صداقتهما انتهت، وكتب مشعل في صفحته الرسمية على أحد مواقع التواصل الاجتماعي : بالنسبة لي أصالة الصديقة والفنانة انتهت، واتمنى منها ما عاد تحكي بموضوع خلافنا الفني عند أحد لأن اللي خلاني أوضح الموضوع اليوم هو لأنها بعد حفلتها الأخيرة بالرياض رجعت وفتحت موضوعنا عند أصدقاء مُشتركين. نصيحتي الأخيرة لك يا أصالة انتبهي من اللي حولك تحسبينهم أصدقاء وشُكراً .

بالنسبة لي أصالة الصديقة والفنانة انتهت، واتمنى منها ما عاد تحكي بموضوع خلافنا الفني عند أحد لأن اللي خلاني أوضح الموضوع اليوم هو لأنها بعد حفلتها الأخيرة بالرياض رجعت وفتحت موضوعنا عند أصدقاء مُشتركين. نصيحتي الأخيرة لك يا أصالة انتبهي من اللي حولك تحسبينهم أصدقاء وشُكراً

— تقريباً مشعل (@mashalhimself)

وأثار هذا الموقف من مشعل موجة جدل في مواقع التواصل الاجتماعي بين متابعي الفنانة أصالة ومتابعي مشعل، بين من دعاه إلى التريث في هذا الموقف وآخر أيده فيه.

انا زعلان منها من 4 شهور ومسويلها بلوك بالواتساب من قبل هي تسوي انفولو لي بالسوشل ميديا، كلامي هذا نابع عن قرار اني اوضح موقفي وانصفني، ولنفسك عليك حق

— تقريباً مشعل ...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية