العصار يبحث مع سفير بيلاروسيا تعزيز التعاون المشترك في مجالات التصنيع المختلفة

استقبل الدكتور/ محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي السيد/ سيرجى تيرتنتييف سفير جمهورية بيلاروسيا الجديد بالقاهرة لبحث موضوعات التعاون القائمة وسبل تعزيز آفاق التعاون في مجالات التصنيع المشترك بين الجانبين وذلك بمقر ديوان عام وزارة الإنتاج الحربى.

فى بداية اللقاء تم الترحيب بالسيد / سيرجى تيرتنتييف سفير جمهورية بيلاروسيا الجديد بالقاهرة وتقديم التهنئه لسيادته بمناسبة توليه منصب سفير جمهورية بيلاروسيا لدى مصر، وتم تأكيد حرص وزارة الإنتاج الحربي على تطوير مجالات التعاون مع الشركات البيلاروسية في المجالات المختلفة باستغلال الإمكانيات الحديثة المتوفرة بها لتطوير الصناعات العسكرية، كما بحث الجانبان خلال اللقاء التعاون القائم بين شركات الإنتاج الحربي والشركات البيلاروسية في العديد من المجالات المدنية مثل التعاون بين شركة ماز وشركة حلوان للآلات والمعدات (مصنع 999 الحربى) في مجال تصنيع الشاحنات ماز، كذلك التعاون بين شركة ببروسكا أجروماش و(مصنع 999 الحربى) في مجال تصنيع المعدات الزراعية، وكذا التعاون بين شركة امكادور البيلاروسية ومصنع إنتاج وإصلاح المدرعات (مصنع 200 الحربى) في مجال تصنيع المعدات الثقيلة.

ومن جانبه أعرب السيد/ سيرجى تيرتنتييف سفير جمهورية بيلاروسيا بالقاهرة ، عن ثقته فيما تمتلكه وزارة الإنتاج الحربى وشركاتها التابعة من مقومات صناعية وتكنولوجية وفنية أثبتت نجاحها من خلال التعاون القائم مع عدد من الشركات البيلاروسية ، بما يشجع الشركات الأخرى إلى عقد المزيد من الشراكات من أجل تعميق التصنيع فى المجالات ذات الاهتمام المشترك، مؤكدا على اهتمامه بالتعاون فى مختلف المجالات وعلى رأسها نقل التكنولوجيا وتوفير التدريب لإقامة شراكة طويلة المدى ، وأشاد " تيرتنتييف " بالدور الذي تلعبه وزارة الإنتاج الحربي في دعم وتشجيع الاستثمار في مصر وتوطيد العلاقات المتميزة التي تربط بين مصر وجمهورية بيلاروسيا ، كما اشار إلى أن هناك زيارة مرتقبة للسيد وزير الصناعة البيلاروسى للقاهرة خلال الشهر الجارى ويصاحب سيادته خلالها عدد من ممثلي الشركات العاملة فى مجالات مختلفة ....

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية