أمين الناتو يرفض التعليق على تصريحات ماكرون المثيرة

رفض الأمين العام لحلف الناتو، ينس ستولتنبرغ، إبداء رأيه في المقترحين الفرنسي والألماني لتهدئة التوترات الناتجة عن تصريحات الرئيس إيمانويل ماكرون بوصف الحلف "الميت سريريا".

واكتفى ستولتنبرغ بالتأكيد على أن الأمر سيناقش خلال اجتماع لندن.

وشدد ستولتنبرغ على أهمية الحفاظ على وحدة الحلف كمنتدى يسمح بلقاء الولايات المتحدة والدول الأوروبية وقوى عديدة في العالم لمناقشة قضايا هامة واتخاذ قرارات مشتركة تفيد في حفظ السلم والاستقرار في العالم.

وتسعى ألمانيا لتشكيل "مجموعة عقلاء" للتفكير بمستقبل الحلف، بينما تقول فرنسا بضرورة تشكيل لجنة خبراء لدعم الدور السياسي للحلف.

واعتبر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أن حلف الناتو يعيش حالة "موت سريري"، مضيفا أن الوقت قد حان لتحديد الأهداف الاستراتيجية للحلف.

وأكد ماكرون لمجلة "الإيكونوميست" أن "ما نعيشه حاليا هو موت سريري لحلف الناتو"، ويعود السبب في ذلك إلى نقض الولايات المتحدة التزاماتها تجاه حلفائها، وتصرفات تركيا العضو في الحلف.

ودعا ماكرون إلى ضرورة تعزيز القدرات الدفاعية لأوروبا "وتحديد الأهداف الاستراتيجية للناتو".

وتأتي تصريحات ماكرون في الوقت الذي تشير فيه تقارير إعلامية لقيام دول أوروبية عدة بخطوات عملية نحو تأسيس قيادة عمليات مشتركة قد تشكل خطوة أولى نحو الانفصال عن الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي.

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية