أبطالها الجيش ومنصور ومحلب.. 3 مواقف تحدث فيها السيسي عن كواليس ترشحه للرئاسة

القاهرة - (مصراوي):

رغم مرور ما يقرب من 6 سنوات على أول انتخابات رئاسية بعد ثورة الثلاثين من يونيو 2013 والتي فاز بها الرئيس السيسي بنسبة أصوات بلغت 97%، إلا أن هناك المزيد من الكواليس حول قرار ترشح المشير عبدالفتاح السيسي في ذلك الوقت، آخر تلك الكواليس ما كشف عنه الرئيس اليوم خلال كلمته أثناء الاحتفال بذكرى المولد النبوى الشريف، عن محاولته إقناع الرئيس السابق عدلي منصور بالترشح لانتخابات رئاسة الجمهورية عام 2014 على أن يظل السيسي في منصبه وزيرًا للدفاع والإنتاج الحربي، وتابع: "طوال شهور، ظللت أطلب منه ترشيح نفسه، واستمر أنا في منصبي، وأبذل كل ما يجب من أجل مصر، لكنه رفض وقال إنه اكتفى".

وأضاف السيسي في كلمة ارتجالية: "أنا أقول هذا مدركًا أنه قد يُضايِق فخامة المستشار عدلي منصور، لكنني أقوله رغم ذلك لتعلموا أن الجميع زاهدًا في هذا المنصب؛ لأنه تحدٍ كبير جدًا، سواء كان دنيويًا أو دينيًا".

لمشاهدة الجزء الخاص من كلمة السيسي اضغط هنا

لم تكن تلك المرة الوحيدة التي كشف فيها الرئيس السيسي عن تفاصيل وكواليس تتعلق بترشحه للرئاسة للمرة الأولى، حيث كشف السيسي خلال الندوة التثقيفية التي عقدت في شهر أكتوبر الماضي على هامش الذكرى الـ46 لانتصارات أكتوبر، عن كواليس أخرى تتعلق بالقرار، لكنها تخص الجيش المصري. الرئيس قال نصًا موجهًا حديثه للجيش المصري: "وقت الترشح، قلت لهم هترشح للرئاسة، بس تشتغلوا زي ما أنتم تحت رجلين المصريين"، مشيرًا إلى موافقتهم ببذل كل جهودهم من أجل الشعب المصري.

لمشاهدة كلمة السيسي اضغط هنا

الموقف الثالث الذي يتعلق بكواليس اتخاذ السيسي قرار ترشحه للانتخابات الرئاسية في المرة الأولى، تعلق بالمهندس إبراهيم محلب رئيس الورزاء الأسبق والذي تزامل مع السيسي وزيرًا للإسكان في حكومة الدكتور حازم الببلاوي، في السابع من يونيو 2015 وعلى هامش افتتاح عدد من المشروعات القومية بدمياط، وجه السيسي حديثه للمهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء في ذلك الوقت: "وعدتنى أن تكون بلدوزر يفتح الطريق.. هو فين البلدوزر ده".

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي إن المجلس...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية