روشتة برلمانية لمواجهة الإرهاب

أعلن د. على عبدالعال رئيس مجلس النواب، عن اعتزام المجلس تشكيل لجنة برلمانية خاصة لبحث وسائل الوقاية من أخطار الإرهاب والتطرف ومناهضة خطاب الكراهية والعنف ومكافحتهم، داعيًا برلمانات العالم أجمع إلى أن تحذو حذو مصر والاستفادة من خلاصة تجربتها فى مواجهة الإرهاب.

ودعا المشاركين إلى تحمل واجباتهم فى مكافحة هذه الظاهرة ومنع التطرف ومعالجة خطاب الكراهية على الصعيد البرلمانى، وبطريقة استباقية، تُجنب دول وشعوب العالم ويلات هذه الآفة الخبيثة، وجاء ذلك خلال مشاركته أمس فى اجتماع الفريق الاستشارى رفيع المستوى لمكافحة الإرهاب والتطرف العنيف التابع للاتحاد البرلمانى الدولى، وذلك فى إطار فاعليات اجتماعات الجمعية 141 للاتحاد البرلمانى الدولى، والاجتماعات المتصلة بها المنعقدة حاليًا فى العاصمة الصربية بلجراد.

واستعراض خلال الاجتماع أهم نتائج المؤتمر الإقليمى الأول للاتحاد البرلمانى الدولى والأمم المتحدة للشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والذى عقد فى مدينة الأقصر خلال الفترة ما بين 26 و28 فبراير الماضى، تحت عنوان دور البرلمانيين فى مواجهة تهديد المقاتلين الإرهابيين الأجانب والتحديات المرتبطة به ، وذلك فى إطار البرنامج المشترك بين الاتحاد البرلمانى الدولى والأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب والتطرف.

وأشار إلى أن مؤتمر الأقصر قد أثمر عن العديد من النتائج، كان فى طليعتها إدراك حقيقة مهمة وهى أن التطرف يحتاج إلى معالجة شاملة، ترتكز على التصدى للجذور الأيديولوجية التكفيرية المسببة للإرهاب، مع عدم الفصل بين نشر الفكر المتطرف وارتكاب أعمال إرهابية مادية، فكلاهما مترابطان، حيث لا بد للتطرف من أن يؤدى إلى الإرهاب، سواء كان عنيفًا أو غير عنيف، ولا مجال للتمييز بين الجماعات المتطرفة، مؤكدًا أن مصر قد أدركت ذلك الأمر منذ بداية مواجهتها مع الإرهاب، وكانت مصر فى سبيل ذلك تخوض حربًا ضروس ضد الإرهاب لا تدافع فيها عن أمنها وأمن منطقة الشرق الأوسط فقط، وإنما أيضًا عن أمن أوروبا والعالم أجمع.

وأوضح أن مصر قدمت خلال هذه الحرب الغالى والنفيس من أرواح شبابها ورجالها من أبناء القوات المسلحة والشرطة...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية