جامعة الدول العربية تشارك في ملاحظة الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية التونسية

وجه أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية بإيفاد بعثة من الجامعة العربية لملاحظة الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية والمقرر إجراؤها في 13 أكتوبر 2019.

يأتي ذلك استكمالاً لمهمة بعثة جامعة الدول العربية لملاحظة الانتخابات الرئاسية التونسية السابقة لأوانها لعام 2019، والتي كانت قد بدأتها بملاحظة الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية التي جرت في 15 سبتمبر الماضي

ويترأس البعثة السفير خليل إبراهيم الذوادي- الامين العام المساعد - رئيس قطاع الشؤون العربية والأمن القومي وتضم البعثة في عضويتها موظفي الأمانة العامة لجامعة الدول العربية ينتمون إلى 6 جنسيات عربية هي (البحرين، الجزائر، العراق، سلطنة عمان، مصر، اليمن) ولا يوجد من بينهم الجنسية التونسية لضمانا لحيادية ومصداقية البعثة.

وسيصل اعضاء البعثة إلى الجمهورية التونسية يوم الجمعة الموافق 11 اكتوبر الجاري، ومن المتوقع أن تلتقي البعثة ببعض الجهات المعنية بالإعداد والترتيب لهذه الانتخابات والتى من ضمنها الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، والمرشحين أو ممثليهما، بالإضافة إلى بعض منظمات المجتمع المدني التي ستلاحظ الانتخابات.

تهدف البعثة إلى ملاحظة مختلف جوانب العملية الانتخابية بكل حيادية وتجرد، بما في ذلك الحملات الانتخابية للمرشحين وعمليات الاقتراع وعد وفرز الأصوات، والتأكد من مطابقتها للقوانين والانظمة المتبعة في الدولة وكذلك المعايير الدولية المتعارف عليها.

هذا وستقوم البعثة بإصدار بيانها التمهيدي عقب انتهائها من عملية الملاحظة، يتبعه التقرير النهائي الذي يتم رفعه إلى معالي الأمين العام لجامعة الدول العربية، والذي يتضمن ملاحظاتها التفصيلية حول المهمة والتوصيات الخاصة بذلك، على أن يتم إرسال التقرير النهائي إلى الجهات المعنية في الجمهورية التونسية.

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية