إدارة الزمالك تنصح ميتشو بالابتعاد عن "التدوير"

الجهاز الفنى يعالج العقم التهديفي في فترة التوقف باستعادة المصابين

طلبت إدارة نادى الزمالك، من الصربى ميتشو المدير الفنى لفريق كرة القدم الأول بالنادى، التخلى عن سياسة التدوير بين اللاعبين خلال الفترة المقبلة خاصة أن الفريق مازال في بداية الموسم والمشوار طويل على أن يكون التدوير في لاعب أو اثنين على أقصى تقدير.

ويأتي طلب إدارة الزمالك قبل لقاء الأهلى المرتقب يوم 19 أكتوبر الجارى، خاصة أن الفريق فقد نقطتين أمام فريق مصر، وفى حالة تحقيق أى نتيجة سلبية أمام الأهلى سيتسع الفارق ووقتها ستصعب مهمة الفارس الأبيض من بداية المسابقة المحلية التى يرغب في الفوز بلقبها.

ويسعى الصربي ميتشو لاستغلال فترة توقف بطولة الدوري وتصحيح بعض الأمور داخل الفريق، وتجهيز اللاعبين البعيدين عن الفورمة وعلى رأسهم التونسي فرجاني ساسي والمغربي خالد بوطيب.

كما يسابق المدرب الصربي الزمن لحل أزمة العقم الهجومي التي واجهت الفريق في المباريات الأخيرة،وعلاج حالة الفوضى في الخطوط والتداخل بين بعض اللاعبين في الواجبات والمهام، ومحاولة استعادة بعض اللاعبين المصابين والذين غابوا عن صفوف الفريق خلال الفترة الماضية.

ويتخوف الجهاز الفني من تعرض أي من اللاعبين الدوليين للإصابات سواء على صعيد المنتخب الأول أو المنتخب الأوليمبي في المعسكر الحالي وهو ما يمثل مشكلة له قبل لقاء القمة مما دفعه لتجهيز الجميع لتجاوز أي مشكلة طارئة.

من جانبه أكد الدكتور محمد أسامة طبيب الفريق على جاهزية مصطفى فتحي صانع الألعاب للمشاركة في مباراة القمة أمام الأهلي، وشدد على أن اللاعب تماثل للشفاء بنسبة 100%، موضحًا أنه كان بعيدا عن المباريات لفترة طويلة وهو ما يعني عودته بشكل تدريجي إلى المستطيل الأخضر والتدريبات مع الفريق حتى يظهر في أفضل صورة، مشددًا على أن البعد عن المباريات يجعل أي لاعب بحاجة إلى وقت في الملعب حتى يصل إلى فورمته.

من جهة أخرى قررت إدارة النادي برئاسة المستشار مرتضى منصور أظهار العين الحمراء للاعبي الفريق بعد التعادل ايجابيا بهدف لكل فريق أمام فريق اف سى مصر وهو التعادل الذى كان بمثابة مفاجأة...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية