وزير الأوقاف: الخيانة والعمالة أخطر ما يهدد كيان الدول ووجودها

  • فيتو
  • الخميس 11 يوليو 2019 - 07:49

قال الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، إن سلاح الخيانة والعمالة هو أخطر ما يهدد كيان الدول ووجودها على مدار التاريخ، الذي يعد خير شاهد على أن الدول التي اضمحلت أو تمزقت أو حتى اندثرت إنما أتيت وأسقطت من داخلها، وكان للخونة والعملاء والمأجورين على حساب وطنهم دور كبير في ذلك على مدار التاريخ البشري.

وأوضح أن الأخطار التي تهدد الدول من داخلها أكبر وأخطر بكثير من تلكم الأخطار التي تهددها من خارجها، ولذلك كثيرا ما أكد الرئيس أن المصريين ما داموا على قلب رجل واحد فلن يستطيع أحد أن ينال منهم، وهي رؤية واعية لقائد حكيم يعي بدقة عن خبرة ودراسة آليات بناء الدول والمخاطر التي يمكن أن تهددها أو تهدد وجودها.

وأضاف: ومن أجل حماية الدول والحفاظ على كيانها وتماسكها وسلامتها فلا بد من يقظة العيون الحارسة لأبنائها الأوفياء المخلصين أفرادا ومؤسسات، ولا بد من تضافر جهود كل الشرفاء لقطع دابر الخونة والعملاء والمتخابرين مع الأعداء من المجرمين وفضحهم على رؤوس الأشهاد، وجعلهم عبرة لكل من تسول له نفسه أن يسلك سبيل الخيانة والعمالة، حفاظا على ديننا وأوطاننا وأعراضنا وأنفسنا ومستقبل بلادنا وأبنائنا، وقبل ذلك كله مرضاة ربنا وحماية أوطاننا والحفاظ على دولنا من أن يصيبها ما أصاب الدول التي قصرت أو تهاونت في مواجهتها للخونة والعملاء وظنت أمرهم هينا، وما هو في تاريخ الدول بهين.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية