سوق الأسهم السعودي يقود بورصات الخليج للارتفاع

الرياض- مباشر: قاد السوق السعودي ارتفاعات أسواق الأسهم الخليجية خلال تعاملات اليوم الثلاثاء ، فيما تصدر سوق أبوظبي المالي التراجعات.

ووفقاً لرصد لـ "مباشر" ، ارتفع المؤشر العام للسوق السعودية " تاسي" بنحو 1.59 بالمائة، ليربح نحو 140.5 نقطة بوصوله لمستوى 8989.72 نقطة، بعد التداول على 178.943 مليون سهم بقيمة 5.231 مليار ريال سعودي (1.39 مليار دولار أمريكي).

وأظهر رصد" مباشر" أن إجمالي سيولة الأسواق الخليجية بلغت 1.737 مليار دولار أمريكي، من خلال التداول على 633.654 مليون سهم، واستحوذ السوق السعودي على النصيب الأكبر من اجمالي قيمة التداولات بنحو 80 بالمائة من الاجمالي.

وتباينت المؤشرات الكويتية في نهاية تعاملات اليوم الثلاثاء؛ للجلسة الثانية على التوالي، وارتفع المؤشران العام والأول بنسبة 0.62 و0.89 بالمائة على الترتيب، فيما تراجع مؤشر السوق الرئيسي 0.16 بالمائة.

وتقلصت سيولة البورصة اليوم 34.2 بالمائة لتصل إلى 45.09 مليون دينار ( 147.948 مليون دولار )، مقابل 68.57 مليون دينار (224.995 مليون دولار) بالأمس، كما تراجعت أحجام التداول 20.1 بالمائة إلى 192.66 مليون سهم مقابل 241.08 مليون سهم بجلسة الاثنين.

وأنهى المؤشر العام لسوق مسقط تعاملات اليوم الثلاثاء، مرتفعاً 0.24 بالمائة، بإقفاله عند مستوى 3982.71 نقطة، رابحاً 9.69 نقطة، مقارنة بمستوياته بنهاية جلسة أمس الاثنين.

ودعم المؤشر العام اليوم، ارتفاع أسهمه القيادية؛ وارتفع ريسوت للإسمنت 6.08 بالمائة، وإسمنت عُمان 3.8 بالمائة، وصعد العنقاء 3.66 بالمائة.

الأسواق الإماراتية

واصل سوق دبي المالي الارتفاع في نهاية تعاملات اليوم الثلاثاء، للجلسة الرابعة على التوالي؛ جراء عمليات شراء انتقائية لبعض الأسهم القيادية، وسط توقعات بتحسن الأداء في الفترة المقبلة تزامناً مع ظهور محفزات جديدة ليرتفع بنحو 0.02 بالمائة، رابحاً 0.62 نقطة بإقفاله عند مستوى 2675.39 نقطة، متوافقاً مع ارتفاعات أمس.

وأنهى سوق أبوظبي للأوراق المالية، تعاملات جلسة اليوم الثلاثاء، متراجعاً بضغط من أسهم قيادية كان أبرزها البنوك...

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية