عاجل| تخفيض أسعار الدرجة الثالثة لمباريات مصر في أمم أفريقيا

أمم أفريقيا

أخبار متعلقة

الزمالك يدخل سباق التعاقد مع رينارد خلفاً لجروس بعد أمم أفريقيا

رئيس الزمالك يرفض لعب القمة قبل أمم أفريقيا: أنا مش شغال عند الخطيب

خطة لنقل الجماهير داخل السويس في أمم أفريقيا

اجتماعات مكثفة بين لجنة أمم أفريقيا ووزراء ومحافظين

تقررت اللجنة المنظمة لبطولة الأمم الأفريقية برئاسة المهندس هاني أبو ريدة تخفيض أسعار تذاكر الدرجة الثالثة لمباريات مصر في البطولة خلال دورها الأول إلى 150 جنيها بدلا من 200 جنيه، حرصا منها على تخفيف العبء عن جماهير كرة القدم المصرية وزيادة تواجدها في المدرجات لتشجيع منتخب بلادها والاستمتاع بالبطولة التي تقام على أرض مصر.

جاء ذلك بالتنسيق مع الجهات المعنية وبناء على الدراسات التي أجريت في هذا الشأن وروعي فيها عددا من العوامل المحددة لأسعار التذاكر مقارنة بالبطولات السابقة وعدد السكان ومتوسط دخل الفرد وتكاليف تجهيز الاستادات والقيمة التسويقية للبطولة الحالية.

وأكدت اللجنة المنظمة للبطولة أنها كانت تود لو باستطاعتها تخفيض قيمة تذاكر الدرجة الثالثة لأقل من ذلك أو جعلها مجانية ، إلا أن عوامل تحديد أسعار التذاكر في البطولات الكبيرة حالت دون ذلك.

200 جنيه للدرجة الثالثة في مباريات مصر.. أسعار تذاكر بطولة أمم أفريقيا

وكانت اللجنة المنظمة للبطولة كشفت عن أن الأسعار المطروحة جاءت بعد دراسة وافية لجميع الجوانب إذ تهدف إلى جذب عدد كبير من الحضور للقاءات المنتخبات الأفريقية المختلفة، بخلاف مباريات المنتخب المصري.

أسعار تذاكر مباريات مصر حددت اللجنة 200 جنيه لتذكرة الدرجة الثالثة و400 جنيها للدرجة الثانية و600 جنيها للدرجة الأولى و500 جنيها للدرجة الأولى العلوية و2500 جنيها للمقصورة الرئيسية. ونسقت اللجنة المنظمة ملف أسعار التذاكر مع الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (كاف) تمهيدا لطرحها للجماهير.

وزير الرياضة يتدخل لحل أزمة أسعار تذاكر كأس أمم أفريقيا

بحث الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، حل أزمة أسعار تذاكر مباريات البطولة، في إتصال هاتفي مع المهندس هاني أبوريدة رئيس الاتحاد المصري لكرة...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية