جريدة المال - الحكومة تعتمد مقترحات رجال الأعمال على برنامج رد الأعباء ومضاعفة الصادرات

المجالس التصديرية

أخبار متعلقة

الحكومة توافق على إلزام المصدرين بشهادة معتمدة بنسب المكون المحلي

متحدث: الحكومة أنفقت 11 مليار جنيه على الكهرباء في عامين

بعد التقاوي الجديدة.. اتحاد الفلاحين يطالب الحكومة بتحرير زراعة الأرز

«صناعة البرلمان» تطالب الحكومة بخطة زمنية لنقل مصانع الرخام

رفع غرامة السداد «الكاش» لالتزامات الحكومة إلى «2 - 10»%

الحكومة تدرس إسناد خدمات «القلعة» للقطاع الخاص

أحمد اللاهوني

اعتمد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، مقترحات المصدرين على برنامج رد الأعباء وإستراتيجية مضاعفة الصادرات على مدار الخمس أعوام المقبلة.

وبحسب مصادر مسؤولة بوزارة التجارة والصناعة، فإن المقترحات التى اعتمدها رئيس الوزراء، خلال اجتماعه برؤساء المجالس التصديرية -أمس- تضمنت تخصيم الضرائب والتأمينات عبر إجراء مقاصة مع الشركات التي لها متأخرات، وصرف جزء فوري من المستحقات القديمة سواء بطريقة نقدية أو الحصول على أذون خزانة.

مصادر: مدبولى وافق على تحمل المالية فوائد قروض الشركات صاحبة المتأخرات

وقالت المصادر – التى فضلت عدم ذكر أسمائها فى تصريحات لـ “المال” – إن رئيس الوزراء، وجه وزارة المالية بتحمل فوائد قروض الشركات صاحبة المتأخرات التصديرية، كما كلف وزارة الصناعة متمثلة فى هيئة التنمية الصناعية بتوفير الأراضى نظير مستحقاتهم، إلى جانب الموافقة على تحمل الدولة جزء من تكاليف المشاركة فى المعارض الدولية وإيفاد البعثات التجارية.

صرف المتأخرات بالحصول على مصادقة صندوق دعم الصادرات

وأوضحت المصادر، أن آلية صرف المتأخرات من خلال الحصول على مصادقة من صندوق دعم الصادرات، التابع لوزارة التجارة والصناعة، وتقديمه إلى الجهة المختصة (المالية، هيئة التنمية الصناعية، التضامن الاجتماعي، البنوك).

وعقد رئيس الوزراء، عدة اجتماعات خلال الأسابيع الماضية مع كل مجلس تصديري على حدة لمناقشة مقترحاتها على إستراتيجية مضاعفة الصادرات وبرنامج رد الأعباء الجديد، بمشاركة المهندس عمرو نصار، وزير التجارة والصناعة، وانتهت الاجتماعات...

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية