تقرير.. هل يُعيد الأهلي القارة الأفريقية لمونديال الأندية للكرة الطائرة من جديد؟

غابت القارة السمراء عن المشاركة في أخر نسختين من كأس العالم للاندية للكرة الطائرة نظرا لضعف النتائج وفقا لتصريحات مسؤولي الاتحاد الدولي للكرة الطائرة.

وأشارت العديد من التقارير ان السبب في حرمان الإتحاد الدولي للكرة الطائرة للقارة الافريقية من المشاركة في كأس العالم للاندية للكرة الطائرة يأتي بسبب رغبته في أن تكون البطولة قوية، حتى يستطيع تسويقها بصورة كبيرة وأن يجذب لها العديد من الرعاة.

لذلك قرر الاتحاد الدولي للكرة الطائرة حرمان بطل إفريقيا سواء في منافسات الرجال او السيدات من المشاركة في البطولة، وتعديل بعض الأمور الخاصة بالأندية المشاركة، واستحداث الـ"Wild Card" والذي يعطي الحق للإتحاد في دعوة من يُريد ليتواجد في البطولة بعيدا عن أبطال القارات، من أجل التسويق والرعاة.

وذكر محمد سراج عضو مجلس ادارة النادي الأهلي في تصريحات لقناة الأهلي الرسمية عن تفكير النادي في تنظيم بطولة كأس العالم للاندية للكرة الطائرة لمنافسات السيدات والرجال، وان الإتحاد الدولي للعبة سوف يقوم بمتابعة بطولة افريقيا للكرة الطائرة في منافسات السيدات والرجال التي تقام في مقر النادي بالجزيرة.

وفي حالة نجاح الأهلي في الحصول على تنظيم بطولة كأس العالم للاندية للكرة الطائرة لمنافسات الرجال وسيدات، سيكون ذلك بوابة لدخول القارة السمراء للمشاركة في البطولة من جديد.

وإنطلقت منافسات بطولة العالم للأندية للكرة الطائرة للرجال في نسختها الأولى عام 1989 وشهدت مشاركة فريق الصفاقسي التونسي الذي إحتل المركز السادس أنذاك.

وتوقفت بطولة العالم للأندية للكرة الطائرة بعد نسخة 1992، لتقام مرة أخرى بالعاصمة القطرية الدوحة في 2009 وشهدت مشاركة الزمالك في هذه النسخة بصفته بطلا لإفريقيا.

وكانت أخر مشاركة للقارة السمراء في نسخة 2016 التي أقيمت بالبرازيل عن طريق طلائع الجيش بطل إفريقيا انذاك.

وغابت القارة السمراء عن المشاركة في أخر نسختين لبطولة العالم للكرة الطائرة للأندية للرجال، وأقيمت النسختين في بولندا.

ولم يحصل أي فريق من القارة السمراء عن بطاقة دعوة من قبل الإتحاد الدولي للكرة...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية