اتهامات يابانية جديدة لغصن... ورجل أعمال سعودي متورّط

ساعد رجل الأعمال السعودي البارز، خالد الجفالي، شركة صناعة السيارات اليابانية نيسان، ذات مرة على إحياء أعمالها في منطقة الشرق الأوسط، لكنه الآن متورط في قضية عالية المخاطر بقاعة المحكمة، وهي التي ستقرر مصير رئيس شركة "نيسان موتور" السابق كارلوس غصن.

ويتهم الادعاء العام في اليابان غصن الذي تم اعتقاله في طوكيو في 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018، بارتكاب مخالفات مالية، بما في ذلك دفع 14.7 مليون دولار إلى شركة تابعة لخالد الجفالي بين عامي 2009 و 2012. ونفى غصن وجفالي، الثلاثاء، مزاعم الادعاء العام الياباني، بأن المدفوعات كانت غير مشروعة.

واليوم الجمعة، كشفت وسائل إعلام محلية أن الادعاء العام في طوكيو وجّه اليوم الجمعة، تهمتين جديدتين بمخالفات مالية إلى كارلوس غصن.

صحيفة نيكاي الاقتصادية أوضحت أنه تم توجيه الاتهام إلى غصن بخيانة الأمانة بنقله بشكل مؤقت خسائر استثمارات شخصية إلى الشركة في 2008، وبعدم الإفصاح عن دخله الحقيقي خلال 3 أعوام مالية حتى مارس/آذار 2018.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية