استقالة رئيس صحيفة روسية إثر فضيحة تحرش جنسي

استقال رئيس تحرير صحيفة "ميدوزا" الإلكترونية الروسية المستقلة اليوم الجمعة بعدما اتهم بالتحرش جنسيا بزوجة أحد زملائه.

وقال رئيس التحرير إيفان كولباكوف عن استقالته: "هذا هو الحل الوحيد لإنهاء الأزمة التي تحيط بمجلس التحرير وتقليل الأضرار التي تلحق بسمعتنا"، بحسب الصحيفة.

وكان كولباكوف الذي شغل رئاسة التحرير لعامين، متهما بالتحرش بالمرأة بينما كان ثملا في خلال حفل للشركة الشهر الماضي.

وتقول المزاعم إنه قال خلال الحادث: "أنت الوحيدة في الحفل التي يمكنني التحرش بها والافلات من العقوبة".

وذكرت الصحيفة أن زوج المرأة أبلغ الزملاء بالمزاعم ثم استقال من وظيفته بعدما صوت مجلس المدراء في صالح الإبقاء على كولباكوف رئيسا للتحرير.

وأضافت الصحيفة أن كولباكوف "اعتذر مباشرة للمرأة التي تحسس جسدها (كتابة لأنها لم ترغب في التحدث شخصيا) ولزوجها (شخصيا)".

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية