نيكول كيدمان: تركت أبنائي بسبب تغييرهم ديانتهم

كشفت الممثلة الأسترالية نيكول كيدمان لمجلة Who، عن السبب الحقيقي لتركها ابنيها من زوجها السابق توم كروز بعد 10 أعوام زواجا، فالممثلة وزميلها في فيلم Eyes Wide Shut كانا قد تمتعا بزواج هادئ في التسعينيات إلى أن انفصلا بشكل فجائي ليكشفا عن مشاكل كثيرة جمعت بينهما، ورغم رفض "كيدمان" الحديث عن زواجها السابق طوال هذه الفترة فإنها عادت لتحكي عن أن السبب وراء هجرها ابنيها بالتبني من "كروز" كونور (23 عامًا) وإيزابيلا (25 عامًا) هو اعتناقهما ديانة الساينتولوجي مثل والدهما، وبالتالي اختارا أن يعيشا مع والدهما، حسب موقع Pop Sugar الأمريكي.

ورغم بعد "نيكول" عن ابنيها فإنها لم تنسهما أبدًا، لذلك رفضت أن تتحدث عنهما طوال السنوات الماضية كي تحمي خصوصيتهما، فأولويتها الأولى والأخيرة هي حماية أبنائها وعائلتها، حتى لو كان على حساب مهنتها، رغم أن الممثلة من أنجح الفنانات في هوليوود والعالم، وتتمتع حاليا بنجاح مسلسلها Big Little Lies. لو تحب تعرف

ورغم بعد "نيكول" عن ابنيها فإنها لم تنسهما أبدًا، لذلك رفضت أن تتحدث عنهما طوال السنوات الماضية كي تحمي خصوصيتهما، فأولويتها الأولى والأخيرة هي حماية أبنائها وعائلتها، حتى لو كان على حساب مهنتها، رغم أن الممثلة من أنجح الفنانات في هوليوود والعالم، وتتمتع حاليا بنجاح مسلسلها Big Little Lies. لو تحب تعرف أكتر عن نيكول كيدمان، اضغط هنا.. تركت الدراسة لأجل التمثيل ورقصة كسرت ضلعها

جدير بالذكر، أن "نيكول" تزوجت من المغني الأسترالي كيث أوربان بعد انفصالها بفترة، وأنجبت منه ابنتين "سانداي" 10 أعوام، و"فيث" 7 أعوام، ورغم ذلك لم يتغير حبها لابنيها الأكبر سنًا من طليقها كروز، فقد كان اختيارهما البعد عنها والالتزام بديانة الساينتولوجي، وكان واجبهها تجاههما هو احترام قراراتهما، ومنحهما كل الحب والاحتواء حتى لو عارضت تلك القرارات.

كمل قراءة

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية