"المحافظون" يختارون مرشحهم الرئيسي في انتخابات البرلمان الأوروبي 2019

تختار كتلة المحافظين البارزة في أوروبا، مرشحها الرئيسي في انتخابات البرلمان الأوروبي المقررة في العام المقبل 2019 ، مما يضع الفائز في مقدمة المنافسين على واحد من المناصب الرئيسية للاتحاد الأوروبي.

ويمكن أن يحدد التصويت، المقرر إجراؤه اليوم الخميس، في المؤتمر السنوي لحزب الشعب الأوروبي في هلسينكي، من سيخلف جان كلود يونكر في منصب رئيس المفوضية الأوروبية بعد الانتخابات المقررة في مايو.

وفي ظل نظام المرشح الرئيسي، تقدم المجموعات السياسية خيارها المفضل لمنصب رئيس المفوضية، ومع ذلك، يجب أن يتم فحص القرار النهائي من قبل قادة الاتحاد الأوروبي.

وهناك اختلافات إيديولوجية قليلة بين خياري حزب الشعب الأوروبي : الألماني مانفريد فيبر الذي ترجح كفته قيادته لكتلة حزب الشعب الأوروبي في البرلمان الأوروبي، والفنلندي ألكسندر ستوب رئيس الوزراء السابق ونائب رئيس بنك الاستثمار الأوروبي.

ويضع ستوب نفسه إلى اليسار سياسيا قليلا بالنسبة لفيبر، الذي يؤكد على جذوره التقليدية في منطقة بافاريا الجنوبية المحافظة في ألمانيا.

ومن المقرر أن يدلي أكثر من 700 مندوب من حزب الشعب الأوروبي بأصواتهم اليوم الخميس، مع الإعلان عن الفائز في الساعة الواحدة ظهرا.

وسوف يقوم المرشح الناجح بحملة في جميع أنحاء أوروبا نيابة عن حزب الشعب الأوروبي في الفترة التي تسبق الانتخابات، على الرغم من أنه لا يمكن التصويت له إلا في بلده.

ومن المتوقع أن يكون المنافس الأقوى لمرشح حزب الشعب الأوروبي في الحملة هو فرانز تيمرمانز المرشح الرئيسي لحزب الاشتراكيين الأوروبيين، وتقوم الأحزاب الأصغر في البرلمان الأوروبي حاليا أيضا بعملية اختيار مرشحيها.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية